Oops! It appears that you have disabled your Javascript. In order for you to see this page as it is meant to appear, we ask that you please re-enable your Javascript!
LIGUE DARA TAFELALT DE BASKET BALL
عصبة درعة تافيلالت لكرة السلة

تعزية الحكم راشيدي محمد في وفاة والدته الغالية

0

11062081_10203718337432573_7235657078206084184_n

تلقينا ببالغ الحزن و الاسى نبأ وفاة والدة الزميل و الحكم بعصبة تافيلالت الاخ محمد الرشيدي و بهذا المصاب الجلل نتقدم و نيابة عن جميع اعضاء المكتب المسير للعصبة و جميع فعاليات الكرة البرتقاليى بالعصبة فرق مسيريين لاعبين حكام و مدربين بتعازينا الحار لعائلة الاخ محمد و لسائر اسرته الكريمة  و نقل لك اخينا :

لقد آلمنا نبأ وفاة والدتكم، وفجعنا كما فجعتكم، فعند الله نحتسبها، وإنا لله وإنا إليه راجعون 
أخونا الراشيدي عظم الله أجرك، إنا لله ما أخذ وله ما أعطى وكل شيء عنده بأجل مسمى، فلتصبر ولتحتسب نرجو الله أن يغفر لها، وأن يرحمها، وأن يسكنها فسيح جناته وألهمك وإخوتك وأخواتك وذويك الصبر والسلوان.
لقد بلغني وفاة والدكتم رحمها الله، وأقول: أحسن الله عزاءكم وجبر مصيبتكم وغفر للفقيدة وتغمدها برحمته ورضوانه وأصلح ذريتها جميعاً. ولا يخفى على الجميع أن الموت طريق مسلوك ومنهل مورود، وقد مات الرسل وهم أشرف الخلق عليهم الصلاة والسلام، فلو سلم أحد من الموت لسلموا، قال الله سبحانه: كُلُّ نَفْسٍ ذَائِقَةُ الْمَوْتِ وَإِنَّمَا تُوَفَّوْنَ أُجُورَكُمْ يَوْمَ الْقِيَامَةِ فَمَنْ زُحْزِحَ عَنِ النَّارِ وَأُدْخِلَ الْجَنَّةَ فَقَدْ فَازَ وَمَا الْحَيَاةُ الدُّنْيَا إِلا مَتَاعُ الْغُرُورِ. والمشروع للمسلمين عند نزول المصائب هو الصبر والاحتساب والقول كما قال الصابرون: {إِنَّا لِلَّهِ وَإِنَّا إِلَيْهِ رَاجِعُونَ}، وقد وعدهم الله على ذلك خيراً عظيماً، فقال: {أُولَئِكَ عَلَيْهِمْ صَلَوَاتٌ مِنْ رَبِّهِمْ وَرَحْمَةٌ وَأُولَئِكَ هُمُ الْمُهْتَدُونَ}، وصح عن النبي صلى الله عليه وسلم أنه قال: (ما من عبد تصيبه مصيبة فيقول: إنا لله وإنا إليه راجعون اللهم أجرني في مصيبتي واخلفني خيراً منها إلا أجره الله في مصيبته وخلف له خيراً منها). فنسأل الله أن يجبر مصيبتكم جميعا، وأن يحسن لكم الخلف، وأن يعوضكم الصلاح والعاقبة الحميدة. ونوصيكم بالصبر والاحتساب، والتعاون على البر والتقوى، والاستغفار لوالدكتم، والدعاء لها بالفوز بالجنة والنجاة من النار، جبر الله مصيبة الجميع، وضاعف لكم جميعاً الأجر، وغفر لوالدكتم، وأسكنها فسيح جناته إنه سميع قريب.

RENDRE LE DROIT DE CONDOLEANCE A M. RACHIDI MED  GSM N° 0662885323

Laisser un commentaire

Votre adresse email ne sera pas publiée.

error: Content is protected !!